MAGAZINE EARTH MAGAZINE EARTH
random

اخر الاخبار

random
random
جاري التحميل ...

مجلس لـ«التعاون الاستراتيجي» بين السودان وتركيا

البشير يقلد إردوغان أرفع وسام سوداني في الخرطوم أمس


وقع السودان وتركيا 12 اتفاقية تعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، تنص إحداها على تشكيل «مجلس تعاون استراتيجي» بين البلدين.


وجاء التوقيع خلال محادثات أجراها الرئيسان عمر البشير ورجب طيب إردوغان الذي وصل الخرطوم، أمس، في زيارة رسمية تستغرق يومين، وبرفقته عدد من المسؤولين ورجال الأعمال الأتراك.

وتعد زيارة إردوغان الأولى لرئيس تركي إلى السودان منذ استقلاله في 1956. واستقبل في الخرطوم بحفاوة لافتة، تضمنت استقبالاً رسمياً وشعبياً، ومن المنتظر أن يزور مدينة بورتسودان في شرق البلاد، ومدينة سواكن الأثرية التي يمتد تاريخها إلى الفترة العثمانية.

وقال البشير خلال مؤتمر صحافي مشترك مع ضيفه في القصر الرئاسي بالخرطوم، أمس، إن «الزيارة تاريخية لأنها أول زيارة لرئيس تركي للسودان، ولأن حضورها مميز ومتنوع، ما يدل على اهتمام الرئيس إردوغان بالشعب السوداني».

وأضاف أن «السودان وتركيا يرتبطان بعلاقات ووشائج قوية، وتشدهما أشواق تاريخية». وأبدى سعادته بـ«الموقف التركي من قضايا المسلمين»، واصفاً الزيارة بأنها «مناسبة يحيي من خلالها السودانيون الرئيس إردوغان على اهتمامه بقضايا المسلمين». واعتبر أن «توصيات قمة منظمة التعاون الإسلامي (التي انعقدت في إسطنبول هذا الشهر)، سبب في عزلة الإدارة الأميركية بين دول العالم، والموقف الذي أظهرته القمة نتج عنه رد فعل دولي قوي رافض لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب بشأن القدس».

من جهته، قال الرئيس التركي إن بلاده «تأمل برفع التبادل التجاري مع السودان، إلى 10 مليار دولار». وقال إن «التبادل التجاري بيننا وبين السودان في حدود 500 مليون دولار، وسنعمل على رفعه إلى 10 مليارات دولار في الفترة المقبلة». وأضاف أن «علاقتنا التجارية والاقتصادي ستصل إلى المستوى الذي يليق بها. هناك أكثر من 100 رجل أعمال تركي وصلوا معنا، وسنعمل على خلق الأرضية اللازمة للاستثمار».

وبعيد وصول إردوغان مطار الخرطوم، وصف وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور زيارته بأنها «علامة مضيئة في تاريخ علاقات البلدين السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية»، فيما قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن إردوغان زار السودان 2006 حينما كان رئيساً للوزراء.

ويرافق إردوغان في زيارته للسودان وزراء الخارجية والاقتصاد والزراعة والثروة الحيوانية والثقافة والسياحة والمالية والتربية والدفاع والمواصلات والاتصالات والنقل البحري ورئيس أركان الجيش وعدد كبير من رجال الأعمال.

وألقى إردوغان كلمة أمام البرلمان السوداني الذي عقد جلسة خاصة لاستضافته، فيما ينتظر أن يقدم محاضرة اليوم في جامعة الخرطوم التي ستمنحه دكتوراه فخرية. ويعد السودان أول محطة في جولة أفريقية تقوده أيضاً إلى تونس وتشاد.

عن الكاتب

MAGAZINE EARTH

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة لـ

MAGAZINE EARTH

2017